.

home


إزالة الشعر بالليزر

إزالة الشعر بالليزر

إزالة الشعر بالليزر هو إجراء من الإجراءات التجميلية المعقدة، والتي يلجأ لها الأشخاص الذين يعانون من نمو كثيف للشعر في أماكن متفرقة من الجسم، حيث يساعدهم ذلك الإجراء على التخلص من تلك الشعيرات المزعجة وتجعلهم ينعمون بأجسام خالية من الشعر، ويمكن استخدام ذلك الإجراء للرجال والنساء على حد سواء، اليوم يقدم لكم موقعكم أنت فريدة كل التفاصيل الخاصة بعملية إزالة الشعر بالليزر  … 

تاريخ الليزر وبدايته :

بدأت عملية إزالة الشعر بالليزر في الظهور للعلن منذ أواخر التسعينيات من القرن الماضي، وتحديدا في عام 1998، حيث بدأت في الولايات المتحدة الأمريكية بعد سلسلة من التجارب والتي وصلت إلى 20 سنة من التجارب فقط، ثم بدأت بعد ذلك تنتشر بوضوح في مراكز علاج الأمراض الجلدية، وظلت تتداول بكثرة حتى أصبحت الآن تقام في مراكز التجميل وعلاج مشاكل الجلد، وأيضا أصبح منها أجهزة صغيرة للاستخدام الشخصي في المنازل.

آلية عملية إزالة الشعر بالليزر :

وتعتمد عملية إزالة الشعر بالليزر على آلية تسمى PHOTOTHERMOLYSIS  أي انبعاث الحرارة من الضوء، حيث يوجد مجموعة من الحزم الضوئية القوية والتي تنتج عنها حرارة، تلك الحرارة تعمل على إضعاف وتعجيز بصيلات الشعر كي لا تنمو مرة أخرى.

تتم إزالة الشعر عن طريق صدور نبضات من الجهاز، وتعتمد طول أو قصر النبضة على طبيعة الجلد، ونوعية الشعر المراد إزالته، وكذلك لونه؛ حيث يستهدف جهاز الليزر خلايا الميلانين أو ما يطلق عليها مجازا الخلايا الصبغية للجسم، وهي الخلايا التي تعطي الشعر لونه الطبيعي.

فوائد الليزر :

ولا تقتصر فوائد الليزر فقط على إزالة الشعر، بل تتعدى مهمته أكبر من ذلك، فهو يستخدم أيضا في علاج النمش وحب الشباب وعدد من المشاكل والأمراض الجلدية، وتتميز إزالة الشعر بالليزر بعدة مميزات من أهمها:-

1-    عملية إزالة الشعر بالليزر تعتبر وسيلة دائمة وفعالة لإزالة الشعر، فهي لا تسمح بعودة الشعر المزعج مرة أخرى.

2-    تتميز أيضا بالسرعة، فمنطقة مثل منطقة الشفاه العليا قد لا تستغرق سوى دقيقة واحدة، بينما المناطق الواسعة مثل كامل الساق أو الظهر قد تصل إلى ساعة، لذا فهي تعتبر عملية سريعة إذا ما نظرنا أنها تستمر فاعليتها لمدى الحياة، وبالإشارة إلى وقت الإجراء فكل نبضة من نبضات الليزر تستغرق فقط جزءا من الثانية، وتستطيع إزالة ما يقرب من 20 شعرة.

3-    تناسب جميع أنواع البشرة، كما تناسب أي نوع ولون من ألوان الشعر.

4-    يمكن إجراءها على كامل أنحاء الجسم، وأي منطقة يوجد بها نمو الشعر المزعج، مع الحذر في حالة إزالة الشعر في منطقة ما حول العين بما فيها الحواجب.

5-    يحتاج الشخص في المتوسط ما لا يزيد عن خمس جلسات لإزالة الشعر بالليزر من كافة أنحاء جسده.

رأي أطباء الأمراض الجلدية في عملية إزالة الشعر بالليزر :

حتى الآن أجمع كل أطباء الأمراض الجلدية عن أن استخدام تقنية الليزر في إزالة الشعر الغير مرغوب به في الجسم يعد وسيلة آمنة تماما وليس لها أي أثار جانبية، وقد تناثرت بعض الأقاويل على أن استخدام أجهزة الليزر تؤدي إلى الإصابة بأمراض السرطان، ولكن كل ذلك ليس له أي أساس من الصحة.

وقد نشر الدكتور هاني الناظر أستاذ الجلدية والرئيس السابق للمركز القومي للبحوث على صفحته الشخصية من خلال موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك منشورا يفيد بأن الليزر آمن تماما، وهو على العكس من كل الأقاويل التي قيلت عنه فهو يعمل على إزالة تجاعيد البشرة وتجديد خلاياها والتخلص من النمش، وآثار الجروح وحب الشباب وحل عدد كبير من مشاكل البشرة، كما أنه يترك بشرتك نقية ورائعة.

 رأى د. هانى الناظرفى إزالة الشعر بالليزر

                        رأى د. هانى الناظرفى إزالة الشعر بالليزر

ما هي الإجراءات الواجب اتباعها قبل ازالة الشعر بالليزر؟

إذا كنت بصدد إجراء عملية إزالة الشعر باستخدام الليزر، فغالبا سينصحك الطبيب بتجنب استخدام أي وسيلة لإزالة الشعر أيا كانت قبل التوجه لإزالة الشعر بالليزر لمدة ستة اسابيع على الأقل، وذلك لضمان وجود جميع بصيلات الشعر حتى تقوم نبضات الليزر بالتخلص منها بشكل جذري.

أيضا من النصائح التي قد يعطيها لك الطبيب هو ألا يتعرض الشخص الذي سيجري إزالة شعر بالليزر لأشعة الشمس أيضا لنفس الفترة وهي ستة أسابيع، وذلك حتى يعود الشعر لطبيعته الأصلية ويتمكن الطبيب من معرفة طول الموجة المناسب للنبضات التي ستجرى على الشخص.

وقبل كل تلك الإجراءات عليك أن تتأكدي أولا من الطبيب الذي سيجرى لك الإزالة، وأن تذهبي إلى مركز طبي تجميلي يعمل به مجموعة من أطباء الجلدية، ولا تجازفي أبدا وتقومي بالذهاب إلى مراكز التجميل بغرض توفير بعض المال، فالضرر سيقع عليكي أولا، لذا احرصي على سلامتك في المقام الأول.

كيف تتم عملية إزالة الشعر بالليزر؟

يقوم الطبيب المتابع أولا بتقصير الشعر من المنطقة المراد استخدام الليزر عليها، ثم يقوم بتبريد الجسم بواسطة جهاز أو استخدام مادة طبية تشبه الجيل، ولكنها تسمح لليزر باختراق طبقاتها والوصول إلى الجلد، وذلك بعد فحص طبيعة الجلد وطبيعة الشعر وتحديد عدد وحجم النبضات المطلوبة لإنجاز تلك المهمة.

يتم تحديد عدد الجلسات وفقا للوقت المستغرق والمنطقة التي تودين إزالة الشعر منها، و تبدأ عملية الإزالة، بعض الأطباء يجعلون الشخص يرتدي غطاء للعين حتى لا تتأثر، سيعمل الليزر على رفع درجة حرارة الجسم، لذا لا بد بعده من استخدام بعض كمادات الثلج أو بعض الكريمات الملطفة، وكل ذلك سوف يتم إجراؤه بداخل المركز.

ها أنت الآن تنعمين بجسد ناعم خال من الشعيرات المزعجة، وتذكري عزيزتي أن الليزر آمن تماما حتى على الآجنة في فترة الحمل.

 




التعليق عبر الفيس بوك
الكلمات الدليلية : ,

لا توجد تعليقات

اكتب تعليق